زراعة الذرة الرفيعة

الذرة الرفيعة من اهم المحاصيل فى العالم ، وتحتل المرتبة الخامسة بعد القمح والذرة الشامية والارز و الشعير .

الوصف النباتى للذرة الرفيعة:

الاسم الانجليزى للذرة الرفيعة – Sorghum ( L) Moench –

تتبع الذرة الرفيعة العاءلة  – Poaceae 

الذرة الرفيعة من النباتات وحيدة الفلقة وهى نبات قاءم المو ، وقد تكون معمرة او حولية ، الا ان الاصناف التى تزرع لانتاج الحبوب فهى حولية ، وهى من النباتات وحيدة الساق ، ولاكن لها القدرة العالية على انتاج خلف، وتتباين هذة الصفة بين الاصناف المنزرعة وتتأثر بالكثافة ، كما تتباين فى موعد ظهور الخلف من صنف الى اخر .

وعند وجود موسم نمو طويل كما هو الحال فى الزراعات المروية، يمكن الحصول على اكثر من محصول حبوب منزرعة و خلفة اولى كما هو الحال فى اوغندا ، ويختلف  طول نباتات الذرة الرفيعة من ٤٥ سم الى ٤ أمتار.

ويلاحظ ان طول الاشطاء ( الخلف من النبات الام ) فى النباتات القصيرة يكون اطول من النبات الام ، وتنعكس الحالة فى النباتات الطويلة تكون الاشطاء ( الخلف) اقصر من النبات الام .

ويتوقف طول نباتات الذرة الرفيعة على عدد الاوراق والعقد البينية ( السلاميات ) وطول القنديل وحاملة ، وتختلف العوامل الوراثية المتحكمة فى صفات ارتفاع من سلاميات وحامل النورة و غير ذلك .

الساق :   Stem .

يختلف سمك الساق وطبيعة نموة ، فيتراوح من ٣ – ٥ سم بمحيط حوالى ١٤،٥ سم عند قاعدة الساق ، وغالبا ما تكون السيقان قاءمة   الا ان بعض السيقان تميل الى الانحناء قليلا ، وقد يكون الانحاء قرب قاعدة الساق مما يؤدى الى زيادة معدل الرقاد وتلف الحبوب فى القناديل ، وتختلف طبيعة النخاع فى الأصناف المختلفة فقد تكون جافة او عصيرية او جوفاء .

وقد يكون عصير النخاع فى بعض الاصناف حلو المذاق او يكون عديم المذاق وذلك حسب التركيب الكيماوى لسيقان النباتات .

الاوراق : Leaves .

الاوراق فى الذرة الرفيعة رمحية الشكل يتراوح عددها بين ٧ – ٢٤ ورقة على الساق الرئيسى ، والأوراق الصغيرة تبدا بزاوية قائمة ومع تقدم عمر النباتات تميل و تقترب من الوضع الأفقي وتصغير وقد تتساقط .

يتراوح طول اوراق نباتات الذرة الرفيعة من ٣٠ – ١٣٥ سم وبعرض من ١،٥ – ١٢ سم فى اعرض منطقة منها ، و يختلف العرق الوسطى للنصل من ناحية اللون من الاصفر الفاتح الى اللون الأخضر ، وقد يميل الى اللون البنى فى الاصناف التى تزرع بغرض تغذية الحيوانات والمستخدم كعلف للحيوانات .

هذا وقد تظهر على الاوراق بقع شمعية تساعد على تقليل النتح وفقد المياة بالبخر ، بالإضافة الى وجود ميكانيكية التفاف الأوراق السريع اثناء فترات الجفاف .

    الجذور : Roots .

الجذور فى الذرة الرفيعة عبارة عن مجموع جذرى ليفى يتكون من الجذر الجنيني و الجذور العرضية وكذلك جذور هواءية تنمو من العقد السفلية فوق سطح التربة مباشرة وعندما تصل للتربة تاخذ وظيفة الجذور العرضية .

وتتميز جذور الذرة الرفيعة عن جذور الذرة الشامية بزيادة الجذور الثانوية النشطة ، مما يمكنها من امتصاص الماء فى مستوى تشبع اقل و اكتساب القدرة على تحمل مستوى اعلى من جفاف التربة اكثر من الذرة الشامية ، وهذا بما يميز الذرة الرفيعة عن الذرة الشامية .

القناديل : Panicle .

القنديل اسم يطلق على النورة الزهرية لنباتات الذرة الرفيعة ويوجد فى قمة النبات ، وينمو القنديل لاعلى فى قمة النبات ، و ينبثق لأعلى من ورقة العلم فى مرحلة ( الحبلان ) Boosting stage ,  و يتوقف ميعاد ظهور النورة على الحامل النورى والذى يؤثر فى معدل التلقيح وظهور أعراض تعفن القناديل ونسبة رطوبتها عند النضج و معدل الاصابات الفطرية والافات الحشرية .

الحبوب : Kernels .

يبدا تكوين الحبوب بعد الاخصاب ويحتاج القنديل من ٥ – ٧ اسابيع لتمام النضج والجفاف ، بعد المرور بعدة اطوار هى .

* الطور اللبنى .

* الطور العجينى الطرى .

* الطور العجينى الصلب .

* طور النضج الفسيولوجى .

ويتميز النضج الفسيولوجى بظهور الطبقة السوداء ، التى تسهل عملية انفصال الحبوب عن القنابع اثناء دراس المحصول ، ويتراوح وزن ١٠٠٠ حبة ذرة رفيعة من ٢٠ – ٥٠ جم حسب الصنف المنزرع.ش

المميزات الفسيولوجية لنباتات الذرة الرفيعة :

نباتات الذرة الرفيعة من النباتات رباعية الكربون وهو ما يعطيها قدرات متميزة فى معدل التمثيل الضوءى وامتصاص ثانى اكسيد الكربون من الجو وتحمل درجة حرارة اعلى اثناء موسم النمو والإستفادة من المياة المتاحة بكفاءة عالية .

كما تتميز الذرة الرفيعة بالمميزات الاتية .

الذرة الرفيعة من نباتات النهار القصير مما الى زراعتها فى الموسم الصيفى عندما يميل الليل للقصر ، الا ان كل الاصناف المنزرعة حاليا تأقلمت مع النهار الطويل ، و ذلك بسبب البحوث العلمية التى توصلت الى انتاج نباتات تتحمل النهار الطويل .

* تتميز الذرة الرفيعة بتوقف النمو وانخفاض النشاط اثناء فترات الجفاف واستعاضة النمو والنشاط عند استعادة المحتوى الماءى للمستويات الطبيعية .

* تعتبر كمية المياة اللازمة لانتاج واحد كجم من المادة الجافة قليلة بالمقارنة بالذرة الشامية والقمح و البرسيم الحجازى .

* كما تتميز بالتفاف الأوراق ووجود طبقة شمعية وقوة المجموع الجذرى .

كل هذه الصفات تميز الذرة الرفيعة تؤهل المحصول لتحمل الاجتهادات البيئية مثل الجفاف و الملوحة وارتفاع درجات الحرارة وكذلك انتاج محصول جيد .  

اصناف و هجن الذرة الرفيعة :

اصناف الذرة الرفيعة طويلة الساق :

١ – صنف جيزة ١٥ :

يتراوح طول الساق فى هذا الصنف من ٣ – ٣،٥ متر ، وتحمل قنديل مندمج بيضاوى الشكل ، والحبوب عاجية  اللون، و القنابع صفراء اللون ، ووزن ال١٠٠٠ حبة حوالى ٤٥ – ٥٠ جم ، وهو من الاصناف المبكرة فى التزهير ( بعد ٦٥ يوم من الزراعة ) ويتم النضج بعد ١٢٠ يوما من الزراعة .

٢ – صنف جيزة ١١٢ :

وهو من الاصناف طويلة الساق تصل الى ٣ متر تقريبا ، وفية القناديل مندمجة كبيرة الحجم تحمل حبوب بيضاء و يتراوح وزن ١٠٠٠ حبة حوالى ٤٠ – ٤٥ جم ، ويزهر بعد ٦٥ – ٧٠ يوم من الزراعة وينضج بعد ١١٠ يوما من الزراعة .

اصناف الذرة الرفيعة قصيرة الساق :

ويمثل هذة الاصناف الصنف دورادو ،ويتراوح طول الساق به حوالى ١٤٠ – ١٥٠ سم وهو صنف ثناءى الغرض مقاوم لمرض عفن الساق و مرض البياض الزغبى ،وتبقعات الاوراق ، و القناديل متوسطة الحجم تحمل حبوب بيضاء اللون و تحيط به قنابع صفراء اللون ، ويزهر بعد ٧٠ – ٧٥ يوم من الزراعة وتنضج الحبوب ١١٠ – ١٢٠ يوما من الزراعة  ويعطى الفدان حوالى ١٩ – ٢٠ اردبا .

اهم هجن الذرة الرفيعة :

من اهم الهجن التى يتم زراعتها والحصول على محصول مرتفع منها حوالى ٢٢ – ٢٤ اردب ومنها الهجن شندويل ١ وشندويل ٢ و شندويل ٣ وشندويل ٦ و هجين ٣٠١ و هجين ٣٠٢ و هجين ٣٠٣ و هجين ٣٠٤ وهجين ٣٠٥ وهجين ٣٠٦ ، و تتراوح المدة من الزراعة حتى الحصاد من ١١٠ – ١٢٠ يوما ، وهى جميعا تتصف بانها مستديمة الخضرة لذلك فهى جميعا ثناءية الغرض، وتنتج محصولا حوالى ٢٠ – ٢٢ اردبا للفدان ، ويتراوح وزن المحصول الاخضر حوالى ٢٠ – ٢٢ طن / فدان ، كما انه يمكن عمل السيلاج من المحصول الاخضر بنجاح تام .

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: