نباتات طاردة للحشرات السترونيلا

نباتات طاردة للحشرات نبات السترونيلا من النباتات النجيلية ، وينمو نبات السترونيللا فى الصين والهند وجزر الهند الصينية ثم انتشرت زراعتة فى معظم المناطق الحارة ألأستواءية وحوض البحر الأبيض المتوسط .

السترونيلا
السترونيلا

الوصف النباتى لنبات السترونيلا

نبات السترونيلا من النباتات العشبية المعمرة و المستديمة الخضرة والتى يبلغ ارتفاعة حوالى ٢ – ٢،٥ متر و يخرج من قاعدة النبات المدفونة فى التربة العديد من الخلفات المحتوية على السوق ألقاءمة حاملة عليها الأوراق الشريطية و الرفيعة منفردة من العقد الساقية ، ونصل الاوراق خشن الملمس لوجود بعض الشعيرات ، والتعريق بها متواز والنورات الزهرية صغيرة طرفية ، كثيرة عنقودية و ومتفرعة زوجيا حاملة سنابلها وبداخلها الحبوب او الثمار .

مكونات السترونيلا واهم استعمالاتة 

يتميز زيت نبات السترونيلا انه مضاد لنمو البكتريا والفطريات المختلفة كما ان له خواص ينفرد بها فى طرد الذباب والبعوض من المنزل عند استعماله منفردا على هيئة رزاز دون ان يسبب اى ضرر للانسان ،

كما يعتبر زيت السترونيلا مادة طبيعية رءيسية لإبادة الحشرات الضارة ، كما انه ايضا يدخل فى صناعة العطور وبعض مستحضرات التجميل ، كما يستعمل كمادة مكسبة للراءحة فى الصناعات ألغذاءية ، ويستخدم ايضا فى الطب الشعبى كدهان للرومانيزم وهو مفيد ايضا فى علاج المغص المعوى وطارد للغازات والتخمرات المعوية ويؤدى الى تنظيم ادرار البول ، ويستخدم طارد للديدان الموجودة فى الامعاء وقتلها والتخلص منها ، كما يفيد فى سرعة ادرار الطمث ومادة مطهرة للجروح و التقيحات الجلدية.

الاسم الانجليزى لنبات السترونيلا – Citronella

التأثير البيولوجى لزيت السترونيلا

زيت السترونيلا من الزيوت الطيارة و ابخرتة سامة للطيور  حيث أن استنشاق بخار الزيت يسبب اولا تنبية ثم يتبع ذلك هبوط فى الجهاز العصبى المركزى .

وقد وجد انه عند تعرض القطط لابخرة زيت السترونيللا لوحظ كثرة المواء وبعد ذلك فقدان للوعى وتهيج شديد بالجلد ، وبعد العلاج ارتفعت درجة حرارتها و فقدت الوعى و ارتفاع فى درجة الحرارة ووصلت الى ٣٩ درجة مؤية .

زراعة نبات السترونيلا

فى البداية يتم حرث الأرض جيدا وتنعيمها وتسويتها ثم يتم عمل مصاطب بعرض ٨٠ – ١٠٠ سم ثم يتم زراعة البذور بكل جورة عدد ٢ – ٣ بذرة وعلى مسافة ٦٠ – ٧٠ سم من بعضها هذا فى المناطق شبة استوائية والأستواءية.

أما فى المناطق المعتدلة الحرارة وحوض البحر الابيض المتوسط وفى الاراضي الصفراء او الاراضي الرملية  يتم شتل الخلفات فى الثلث العلوى من المصطبة وعلى مسافة ١٠٠ – ١٢٠ سم من بعضها .

معدل التقاوى لزراعة الفدان وميعاد الزراعة

يحتاج الفدان الى حوالى ١٥ – ٢٠ كجم من البذور هذا فى المناطق ألأستواءية وشبة ألأستواءية ( المناطق العالية الحرارة ) اما فى الاراضي الصفراء الخفيفة والأراضي الرملية يحتاج الفدان الى حوالى من ٨٠٠٠ – ١٠٠٠٠ خلفة صغيرة يتراوح طولها من ١٥ – ٢٠ سم على ان تكون خالية من الامراض الفطرية والحشرات.

يتم زراعة بذور السترونيلا فى المناطق ألأستواءية وشبه ألأستواءية على مدار العام ( المناطق الحارة ) اما فى حالة زراعة الخلفات فى لمناطق معتدلة الحرارة يتم زراعة الخلفات خلال فصل الربيع و فصل الصيف .

تسميد نباتات السترونيلا

نبات السترونيللا من النباتات المجهدة للتربة لذلك يجب ان يتم ان يتم تسميدها بالسماد العضوى جيد التحلل لذا يضاف ٣٠ متر مكعب من السماد العضوى جيد التحلل اثناء تجهيز الارض لزراعة نباتات السترونيللا . كما يضاف ٦٠ كجم من من الازوت ( ما يعادل ٣٠٠ كجم من سلفات النشادر ٢٠،٥٪ للفدان ) وأيضا ١٥٠ كجم فوسفور اى ما يعادل ( ٥٠٠ كجم من سماد السوبر فوسفات ١٥ ٪) للفدان الواحد .

رى نباتات السترونيلا

نباتات السترونيلا من النباتات المحبة للماء لزيادة نموها الخضرى ورفع محتواها من الزيت العطرى لذلك يتم رى النباتات كل ٣ أسابيع فى الشتاء و اسبوعين خلال فصل الصيف .

المحصول الخضرى لنبات السترونيلا

يتم حش نباتات السترونيلا خلال العام الأول من الزراعة بعد ٦ – ٨ شهور من الشتل وعندما يصل ارتفاع النباتات الى حوالى من ٨٠ – ١٠٠ سم ، على ان يكون الحش بواسطة اله حادة مطهرة باحد المحاليل المطهرة ، و يكون الحش على ارتفاع ١٥ – ٢٠ سم من سطح الارض.

وفى العام الثانى يتم الحش مرتين او ثلاثة حتى العام الرابع من عمر النباتات وفى العام الخامس يقل انتاج النباتات ونقص نسبة الزيت بها.

من الملاحظ أن إنتاج الفدان من نباتات السترونيللا يزداد حتى العام الرابع ثم ابتدا من العام الخامس يقل الانتاج وتنخفض نسبة الزيت.

لذا يجب الحرص التام على تجديد زراعة نباتات السترونيلا كل اربع سنوات وذلك للحصول على محصول خضرى عالى ونسبة زيت مرتفعة وتكون الزراعة مربحة.