نباتاتي

مرض التدرن التاجى ( اورام الجذور ) فى البرقوق .

يعتبر مرض التدرن التاجى من الامراض البكتيرية ، وهو يصيب العديد من اشجار الفاكهة ، خاصة اشجار الفاكهة التابعة للعاءلة الوردية منها التفاح و الكمثرى البرقوق و المشمش و الخوخ والسفرجل .

المسبب المرضى لمرض التدرن التاجى على جذور الفاكهة :

يلاحظ ان معظم النباتات ذوات الفلقتين لها صفة الحساسية لهذا المرض بعكس النباتات ذوات الفلقة الواحدة ،

سمى هذا المرض بالتدرن التاجى لان التدرنات اى الاورام كثيرا ما تكون فى منطقة التاج للاشجار والشتلات المصابة ، وذلك لا يمنع من حدوث الأورام المتسببةعن بكتريا التدرن التاجى فى اى مكان بالمجموع الجذرى ، وذلك عندما تكون الاصابة شديدة ، انما يجب عدم الخلط بين هذه الاورام و العقد التى تحدث بسبب مرض نيماتودا تعقد الجذور .

كيفية حدوث الاصابة بمرض التدرن التاجى فى البرقوق :

تشير جميع الادلة على ان الجروح هى الطريق الوحيد لدخول بكتريا الاصابة فى النبات ، وبدون الجروح التى تحدث ميكانيكيا ، او عن طريق حشرات التربة ، لا تستطيع البكتريا إصابة المجموع الجذرى للاشجار .

اعراض الاصابة بمرض التدرن التاجى فى البرقوق :

يحدث تهتك للخلايا االبرانشيمية فى منطقة الجرح وتدخل البكتريا حيث تعيش فى المسافات البينية للخلايا فى منطقة القشرة ، و تفرز مواد منشطة تنتشر جانبيا و تؤدى الى الاورام .

ويتوقف حجم هذه الاورام على عمق الجرح ، فكلما كان الجرح عميقا ازداد حجم الاورام و العكس صحيح .

و تكون هذه الاورام فى بداية تكوينها طرية غضة ، ولاكنها تتصلب مع تقدم الاصابة و تصبح خشبية بنية اللون ، وعندما تشتد الاصابة بالمرض تتحلل هذه الاورام و تتعفن الجذور .

البكتريا التى تسبب هذا المرض تعيش فى التربة ، وهى تنتشر بدرجة كبيرة فى مشاتل الفاكهة ، وتسبب خسائر فادحة لاصحاب المشاتل .

مكافحة مرض التدرن التاجى وكيفية الوقاية منه :

يجب ان تتم المكافحة بداية فى مشاتل الفاكهة ، حيث من الصعب مقاومة هذا المرض بعد الزراعة فى الارض المستديمة ، ويتم اتباع الاتى :

١ – زراعة شتلات سليمة خالية من المرض فى أرض خالية من البكتريا الممرضة والخالية من حشرات التربة القارضة .

٢ – يجب التاكد من عدم اصابة الشتلات قبل نقلها الى المزرعة و زراعتها فى الارض المستديمة.

٣ – يجب الاحتراس من جرح الشتلات بالمشتل اثناء خدمة ارض المشتل، وذلك حتى لا تحدث فتحات او جروح تسبب دخول البكتريا الى جذور الشتلات .

٤ – التخلص من الشتلات المصابة ، مع حرقها خارج المشتل .

٥ -يجب عدم زراعة الأراضي المنزرعة بها الشتلات المصابة بأى نوع من عوائل هذه البكتريا لمدة تتراوح بين ٣ – ٥ سنوات انما يزرع بها نباتات من ذى الفلقة الواحدة .

٦ -يمكن ازالة الاورام التى تظهر على الجذور المصابة كيماويا عن طريق استعمال محاليل من الاوديون و حامض الخليك الثلجى او محلول زيت القرنفل مع حامض الخليك الثلجى و ذلك بدهان سطح الاورام ثم زراعتها .

٧ – يمكن اتباع اسلوب المقاومة الحيوية ، وذلك قبل زراعة الشتلات فى الارض بعمر هذه الشتلات فى المعلق البكتيرى من بكتريا Agrobacterium radiobacter , وهى من ميكروبات التربة المترممة و الموجودة مصاحبة مع البكتريا المرضية فى المنطقة المحيطة بجذور النباتات السليمة ، وقد استخدمت هذه البكتريا فى مكافحة مرض. التدرن التاجى ( اورام الجذور ) تجاريا فى معظم الاماكن المنتشر بها المرض .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *