عملية تقليم اشجار البرقوق .

من المهم الاهتمام بعملية تقليم اشجار البرقوق ، حيث تتوقف جودة الثمار و كميتها على نجاح عملية التقليم .

حيث يعتبر التقليم احد العمليات الزراعية الهامة لاشجار البرقوق لتأثير على صفات الثمار و كمية المحصول ، ويحق على القائم بعملية التقليم ان يكون على معرفة تامة بمعرفة نمو الشجرة وطبيعة الحمل و الاثمار حتى يتمكن من اجراء هذه العملية بطريقة صحيحة .

يتم الحمل و الاثمار فى اشجار البرقوق عد دوابر قصيرة قصيرة تعرف بالدوابر الثمرية ( الدبابيس ) ، وتحمل هذه الدوابر على الخشب القديم عمر سنتين او اكثر ويكون حمل الثمار جانبيا على هذه الدوابر وهو يمثل اغلب المحصول .

مع العلم ان عمر الدوابر الثمربة يصل الى ٦ – ٧ سنوات ، ما لم يكن هناك اصابات حشرية او امراض فطرية ، كما تحمل الثمار جانبيا ايضا على الفروع عمر سنة ولاكن بنسبة قليلة .

اهمية تقليم اشجار البرقوق :

١ – بناء هيكل قوى للاشجار ، مما يساعد انتاج محصول ةجيد و ثمار جيدة ظ

٢ – التغلب على ظاهرة تبادل الحمل ، مما يجعل الاشجار تعطى عام نتاج حيد كل عام .

٣ – القضاء على الافات الحشرية و الامراض الفطرية.

٤- تكوين هيكل قوى للاشجار ..

٥ – الحصول على محصول مرتفغ و ثمار عالية الجودة .

تقسيم عملية التقليم :

اولا : تقليم تربية الاشجار:

حيث انه فى هذه الطريقة يتم التقليم من اجل تكوين هيكل الشجرة وبناء الهيكل العام للاشجار حيث يتم تقليم الاشجار بطريقتين هم كلاتى .

١ – الطريقة الكاسية المفتوحة وهى تشمل

١ -التقليم الشتوى الاول .

٢ – التقليم الشتوى الثانى .

٣ – التقليم الشتوى الثالث والرابع.

ثانيا : طريقة القائد الوسطى المحورى :

فى هذه الطريقة يتم فيها تربية الاشجار حسب الصنف المنزرع ويقوم بها اخصائيين على درجة عالية من الكفاءة .

الطريقة الثانية طريقة التقليم من اجل الاثمار ،

فى هذه الطريقة يتم انتخاب الافرع القوية التى سوف تحمل الثمار ، تتم هذه الطريقة خلال فصل الشتاء ، ابتداء من شهر يناير وحتى الاسبوع الاول من شهر فبراير

ثا

من

أضف تعليق

You cannot copy content of this page