نباتاتي

سوسة النخيل الحمراء مكافحة ومظاهر اصابة علاج متكامل

سوسة النخيل الحمراء من الحشرات المدمرة إلتى تصيب نخيل البلح وخاصة النخيل الذى تمت زراعتة عن طريق البذرة ( النواة ) ولوحظ تدميرها السريع لأشجار النخيل .

وتصيب هذه الحشرة جميع أنواع النخيل وتعرف أيضا باسم سوسة نخيل جوز الهندية كما تعرف بإسم سوسة النخيل الاسيوية والاسم المعروف لها هو سوسة النخيل الحمراء .

دورة حياة سوسة النخيل الحمراء :

اولا : الحشرة الكاملة

حشرة سوسة النخيل هى من الحشرات كاملة التطور ( بيضة – يرقة – عذراء – حشرة كاملة ) لها أجنحة تساعدها على الطيران ، الحشرة الكاملة سوسة و لها اجنحة غمدية لا تغطى الجسم بالكامل ، لون الغمدين بنى محمر وحافتة من من جميع الجهات سوداء اللون و أحيانا وفى بعض الحشرات تشاهد الغمدين لونهما بنيا غامقا يميل الى اللون الاسود ثم تتخللة بقع بنية تميل الى الاحمرار ، اما السطح الظهرى لصدر الحشرة فلونة بنى محمر ويوجد علية نقط سوداء يختلف عددها من حشرة الى اخرى ، و طول الحشرة بالكامل حوالى من ٣ – ٣،٥ سم ، ولها خرطوم طولة حوالى ١ سم وهو اكثر طولا فى الانثى منه فى الذكر ، ويميز الخرطوم بوجود مجموعة من الزغب على سطحه العلوى ، وقرن الاستشعار مرفقى ينتهى بانتفاخ على شكل قمع .

طريقة وضع بيض حشرة سوسة النخيل

تبقى الحشرة الكاملة داخل الشرنقة لمدة ٨ – ١٤ يوما قبل الخروج من الشرنقة ، وفترة حياة الحشرة الكاملة يتراوح ما بين ٧٠ – ١٢٠ يوما ، وبعد خروج الحشرات من الشرنقة تتزاوج الذكور مع الاناث مرات عديدة ، اما داخل جذع النخلة ، ثم تبدأ الحشرات الكاملة فى وضع البيض داخل جذع النخلة أو خارجة،

تضع الأنثى ما بين ٢٠٠ – ٥٠٠ بيضة فى فترة حياتها ، وتضع الانثى بيضها فرادى فى الحفر التى تصنعها على الجذع بنفسها بواسطة منقارها ، ثم تغطى البيضة بمادة صمغية حفاظا عليها من العوامل المحيطة بها او تضع الانثى فرادى فى الحفر التى صنعتها فى جذع النخلة او فى القمة النامية .

كما ان الحشرة تفضل وضع البيض فى المخلفات وفى قواعد الجريد التى حدثت اثناء التقليم ،و بيضة حشرة سوسة النخيل الحمراء بيضاوية ولونها ابيض سمنى .

ثانيا : يرقة سوسة النخيل

يتم فقس البيض بعد حوالى ٢ – ٦ ايام حسب درجة الحرارة بالمكان ويفقس عن يرقة صغيرة الحجم عديمة الارجل لونها ابيض مصفر ولون رأسها بنى غامق تميل الى السواد المشوب بالحمرة وهى الطور المدمر للنخلة .

و اجزاء الفم قارضة قوية جدا وتقوم بقرض كميات كبيرة من من انسجة جذع النخلة الداخلى او القمة النامية ، ويمكن سماع اصوات ناتجة من طريقة تغذية اليرقة على انسجة جزع النخلة ، وهى تقوم بصنع أنفاق فى جميع الاتجاهات طوال فترة حياتها ، مما يؤدى الى تساقط العصير الخلوى بكميات كبيرة وكذلك كميات كبيرة من النشارة الناتجة عن قرض الحشرة لجذع النخلة او القمة النامية للنخلة و تصير و كأنها عجينة ذات رطوبة عالية ، وتستمر اليرقة فى هذا التدمير الى ان يكتمل نموها بعد حوالى ٢ – ٤ شهور .

لكن عندما تهاجم القمة النامية للنخلة ذات القيمة الغذاءية العالية ،تستغرق حوالى ٢٤ يوما فقط ، يبلغ طول اليرقة عند اكتمال نموها من ٥ – ٦ سم وقطرها حوالى ٢ سم ويصبح لونها ابيض مشوب بصفرة غامقة ، وفى احيان اخرى يكون لونها أحمر مشوب بحمرة خفيفة ،وهذا يرجع الى مكان التغذية فى النخلة .

كما تفضل اليرقات ان تعيش داخل جذع النخلة حيث الرطوبة النسبية المرتفعة ، ولاكن اذا تم اخراجها وتعريضها للجو الخارجى حيث الرطوبة المنخفضة وبالرغم من وجود الغذاء إلا انها تمتنع عن التغذية وتموت بعد وقت قصير .

وبعض اليرقات تقوم بصنع انفاق متعرجة الى اعلى النخلة والبعض الاخر تصنع انفاقا الى اسفل النخلة حتى تصل الى منطقة الجزور تحت سطح التربة ، واليرقات سريعة التحرك داخل جذع النخلة للبحث عن الغذاء .

ثالثا :  طور العذراء لحشرة سوسة النخيل

عند اكتمال نمو اليرقة تبدأ فى عمل الشرنقة التى تنسجها بنظام دقيق من ليف النخلة مع خلطها بمواد لاصقة من لعابها إذا كانت اليرقة داخل جذع النخلة ، او تقوم بصنع اليرقة من بقايا الانسجة المقروضة فتقوم السرقة بتنظيمها بطريقة غاية فى الدقة مستعملة لذلك مواد لاصقة من لعابها  ثم تترك فتحة صغيرة بمادة مفككة لسهولة خروج الحشرة الكاملة .

كما ان العذراء تفضل وجود شرنقتها محاطة برطوبة مرتفعة اما اذا تعرضت لرطوبة نسبية منخفضة فإن العذراء يكون مصيرها الموت قبل ان تتحول الى حشرة كاملة.

والشرانق اما ان تكون داخل جذع النخلة او داخل قواعد الجريد وكأنها اصابع منغمسة طوليا مع قواعد الجريد ، ويبلغ طول الشرنقة حوالى ٦ سم وقطرها حوالى ٢،٤ سم ، بعد فترة قصيرة تتحول اليرقة الى عذراء حرة داخل الشرنقة ، ويستغرق طور العذراء حوالى من ١٤ – ٢٨ يوم ،

ثم تخرج الحشرة الكاملة من الشرنقة لتبدأ حياتها من جديد  وتتزاوج وتضع البيض ثم تتعذر ثم الشرنقة ثم الحشرة الكاملة .

و تكون الحشرة الكاملة كسولة قليلا فى الشتاء ، الا انها تضع بيضها فى مكان وجودها ، وتكون سريعة نشطة قوية الطيران عندما تتحسن العوامل الجوية المحيطة بها ، كما ان الحشرة الكاملة تميل الى المعيشة فى الرطوبة النسبية المرتفعة .

عدد اجيال حشرة سوسة النخيل الحمراء

يستغرق الجيل الواحد لحشرة سوسة النخيل الحمراء المدمرة حوالى من ٢ – ٣ شهور وقد يستغرق الجيل الواحد حوالى من ٣ – ٦ شهور ، وهذا يرجع إلى العوامل المختلفة المحيطة بالاطوار المختلفة ، على العموم متوسط عدد الاجيال فى السنة الواحدة من ٢  – ٣ جيل .

عواءل سوسة النخيل الحمراء

تهاجم سوسة النخيل الحمراء أشجار نخيل البلح و أشجار جوز الهند ونخيل الزيت وجميع انواع نخيل الزينة .

مظهر الاصابة بسوسة النخيل الحمراء

توجد الكثير من مظاهر الإصابة الواضحة لهذه الحشرة المدمرة ومنها .

١ – تشاهد افرازات ساءلة صمغية تسيل على جذوع اشجار النخيل من الثقوب الظاهرة من الخارج، ويكون لون الساءل بني غامق او يكون فاتح مشوب بالحمرة .

٢ – يعقب ظهور الساءل اصفرار وشحوب على الاوراق ( الجريد ) ،كما تتهدل الأوراق .

٣ – وجود ثقوب مقفولة بنشارة الخشب المتعفنة يسيل منها الساءل اللزج

٤- تأكل قواعد الجريد وموت الفساءل الارضية التى بجانب النخلة الام وكذلك موت قلب النخلة ( الجمارة) القمة النامية .

٥- وجود أجزاء متاكلة من جذع النخلة ، وتصبح كأنها كهف داخل جذع النخلة وذلك بسبب تدمير اليرقات لهذا الجزء .

٦ – يتحول جذع النخلة يشبة انبوبة مجوفة مليئة باعداد هائلة من الاطوار المختلفة لهذه الحشرة المدمرة .

٧ – نتيجة التغذية الحشرات على جذع النخلة تسقط النخلة وتصبح انسجة الجذع متأكلة ج تماما عند منطقة الكسر ، كما يوجد كميات كبيرة من نشارة الخشب الممزوجة بالعصير الخلوى ومتخمرة وذات راءحة كريهة ، وإذا تلوثت ايدى العمال تظل الراءحة فى اليد لفترة طويلة .

٨ – وجود الكثير من الانفاق المتعرجة داخل جذع النخلة ، وكذلك قواعد الجريد .

٩ – وجود اليرقات على اختلاف أعمارها داخل جذع النخلة .

١٠ – وجود الشرانق داخل جذع النخلة او ممدة داخل قواعد الجريد وكانها اصابع لقاعدة الجريد .

١١ – مشاهدة الحشرة الكاملة داخل جذع النخلة وكذلك حول الأشجار وعلى سطح الارض تحت بقايا التقليم ومخلفات النخيل ، كما تشاهد بين جذع النخلة وقواعد الجريد .

١٢ – مشاهدة بيض الحشرات داخل جذع النخلة وخاصة عندما ينكسر جذع النخلة .

١٣ – يمكن مشاهدة اطوار الحشرة كاملة وكذلك جلد الحشرات الميتة داخل وحول الجزء المصاب من النخلة.

١٤ – عندما تجف النخلة المصابة يتحول الجزء الداخلى للجذع وكأنة كتلة من التراب الناعم ( عبارة عن نشارة الخشب الممزوجة بالعصير الخلوى والجافة كأنها مهروسة ) .

مكافحة حشرة سوسة النخيل الحمراء المدمرة:

اولا : المكافحة الزراعية لسوسة النخيل الحمراء

١ – يتم حرق الأشجار المصابة ، وايضا حرق كل المخلفات الموجودة حول النخيل المصاب .

٢ – جمع اليرقات المتساقطة أثناء اقتلاع النخيل المصاب وحرقها .

٣ – تركيب المصاءد الضوءية لمعرفة ودراسة الكثافة العددية للحشرات وعند الحد الحرج تبدأ المكافحة الكيماوية .

٤ – عن التقليم يحب الحرص التام لمعرفة الأشجار المصابة بسوسة النخيل الحمراء والعمل على مكافحة الحشرات والقضاء عليها وعلى الاشجار المصابة بالحشرات.

المكافحة الكيماوية للقضاء على سوسة النخيل الحمراء المدمرة

يتم تحديد أشجار النخيل المصاب وبمجرد ظهور الانفاق الفتحات التى على شكل هلال يتم عمل فتحات اعلى منطقة الإصابة بحوالى ٥ – ٨ سم ويتم استخدام المبيدات الاتية دون تخفيف بالحقن وبعد الحقن يتم سد الشقوق بالاسمنت لمنع خروج غازات المبيدات وكذلك لمنع خروج الحشرات وهذه المبيدات هى .

* مبيد دلتا مثرين ( ديسس ٢،٥ ٪ )

* مبيد بريمفوس ميثايل ( اكتليك ٥٠٪ )

* مبيد كلوروييريفوس ( دورسبان ٤٨ ٪ )

ثم يتم غلق مكان وضع المبيد بالاسمنت لمنع خروج غاز المبيد .

اما فى حالة النخيل المصاب بشدة يجب ازالتة وحرقة تماما .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *