زراعة نخيل الزينة الرابس .

الاسم الانجليزى لنخيل الزينة الرابس :

Lady Palm :

الاسم العلمى لنخيل الزينة الرابس :rhapis excelsa

الموطن الاصلى لنخيل الزينة الرابس :southern China and Taiwan

الوصف النباتى لنخيل الزينة الرابس :

نخيل الزينة الرابس من النخيل المروحى قصير الساق ، يصل طولها الى حوالى ٢،٥ متر ، تنمو فى مجاميع صغيرة ، من سوق تشبة الغاب او الخيزران .

الساق قاءمة رفيعة تحوى عقل مغطاة بالياف ، وهى تنتج خلفات كثيرة ، الاوراق مروحية ذات لون اخضر داكن ، مقسمة من ٥ – ٧ فصوص ذات اعناق رفيعة جدا ، يبلغ طولها من ٣٠ – ٤٥ سم .

الشمراخ الزهرى متفرع يخرج من ابط اعلى ورقة ، يصل طول الشمراخ حوالى ٣٠ سم ولا يمتد خارج الاوراق .

الثمار قصيرة مستديرة تميل للشكل البيضاوي ، يبلغ طولها حوالى ٠،٨ سم ، وهى لحمية دقيقة ، البذور يبلغ طولها حوالى ٠،٤ سم .

عملية اكثار نخيل الرابس :

يتم اكثار نخيل الرابس عن طريق ترقيد الساق فى الأرض دون انفصالة عن الام ، ثم يقطع اجزاء ( مثل القصب ) .

كما يتم اكثارة عن طريق الخلفات الجزرية ، وهو يجود فى الاراضي الخصبة ايضا يتحمل الظل ( نصف ظل ) .

عملية رى نخيل الرابس :

نخيل الرابس من انواع النخيل التى تحتاج الى الرى المعتدل دون تغريق او تعطيش ، حيث يتم الرى بانتظام حسب حاجة النخيل التى تتوقف على طبيعة التربة والظروف البيئية بالمنطقة.

عملية تسميد نخيل الرابس :

يتم تسميد نخيل الرابس باستخدام السماد المعدنى ( الكيماوى ) المتعادل NPK ١٠ : ١٠ : ١٠ ، من العناصر السمادية الكبرى ، نيتروحين – فوسفور – بوتاسيوم بمعدل ٥٠٠ جم / نخلة من عمر ٣ – ٤ سنوات.

على ان يتم اضافة السماد على دفعتين متساويتين ، يتم اضافة الدفعة الاولى خلال شهر مارس ، ويتم اضافة الدفعة الثانية خلال شهر أغسطس.

كما يتم تسميد النخيل باستخدام السماد العضوى جيد التحلل بمعدل ٣ – ٤ كجم + ٢٠٠جم من سماد السوبر فوسفات الاحادى ١٥ ٪ / نخلة من عمر ٣ – ٤ سنوات .

حيث يتم اضافة السماد العضوى جيد التحلل خلال الخدمة الشنوية فى شهر ديسمبر او شهر يناير .

كما يجب اضافة مبيد فطرى مناسب لمكافحة اعفان التربة + منشط للجذور مثل محلول هرمون اندول بيوتريك اسيد ( حسب التوصيات الموصى بها ) وذلك أثناء اضافة المبيد العضوى

جيد التحلل .

تسميد نخيل الرابس باستخدام السماد الحيوى الصديق للبيئة:

يتم تسميد نخيل الرابس ، باستخدام السماد الحيوى الصديق للبيئة ، بدلا من استخدام السماد المعدنى ( الكيماوى) الضار للبيئة.

من اهم الاسمدة الحيوية المستخدمة ما ياعى :

١ – استخدام البكتريا المثبتة للنيتروجين الجوى مثل بكتريا الازوتوباكتر

٢ – استخدام فطر التريكوديرما الذى يساعد النباتات على امتصاص الفوسفات الصخرى الموجود بالتربة .

٣ – استخدام حمض الهيوميك الذى يساعد التربة على الاحتفاظ بماء الرى ، بدلا من فقدة عن طريق الرشح ، خاصة قى الاراضي الرملية و الاراضي الرملية

كما ان حمض الهيوميك يساعد النباتات على امتصاص العناصر الصغرى الموجودة بالتربة ، مثل عنصر الماغنسيوم و عنصر الكالسيوم و عنصر الحديد كذلك عنصر الزنك و عنصر المنجنيز ، ايضا باقى العناصر الصغرى الموجودة بالترية..

التربة المناسبة لزراعة نخيل الرابس :

من المهم زراعة نخيل الرابس ، فى ارض خصبة جيدة الصرف جيدة التهوية ، كما يحب ان تكون خالية من الاملاح الضارة ، سواء بالتربة او ماء الرى .

كما يجب زراعة النخيل فى ارض متعادلة الحموضة و القلوية ، حيث يجب ان يكون PH التربة بين ٥،٥ – ٦،٥ تقريبا ، حتى ينمو النخيل بصورة جيدة .

الاحتياجات الضوءية لنخيل الرابس :

يجب زراعة نخيل الرابس ،فى الأماكن المشمسة جيدة الإضاءة ، حتى ينمو بصورة حيدة .

عملية تقليم و تهذيب نخيل الزينة الرابس :

من المهم اجراء عملية تقليم و تهذيب نخيل الزينة الرابس ، وذلك بازالة الاوراق الجافة و المشوهة ، كذلك ازالة الاوراق المصابة بالافات الحشرية و الامراض الفطرية.

زراعة نخيل الرابس فل الحداءق المنزلية:

بتم زراعة نخيل الرابس فى الحداءق المنزلية ، حيث انه يعتبر من اجمل انواع النخيل ، حيث يتم زراعتة وسط احواض الزهور او على جانبى الحديقة.

فواءد نخيل الزينة الرابس :

١ – يتم زراعتة نخيل الزينة الرابس فى الحداءق و المتنزهات العامة ، حيث لنه يعتبر من اجمل نخيل الزينة .

٢ – يتم زراعة نخيل الزينة الرابس فى الحداءق المنزلية ، لجمال شكل النخيل.

أضف تعليق

You cannot copy content of this page