زراعة اشجار الزينة باركيا African Locust .

الاسم العلمى لاشجار الزينة باركيا:

Parkia biglobosa ( jacq ) Benth :

الموطن الاصلى لاشجار الزينة باركيا :

Trop Africa :

اشجار باركيا من اهم واجمل اشجار الزينة ذات الشكل المرموق جدا حيث انها من الاشجار وهو ايضا منتشرة تغطى مساحة كبيرة من الارض بظلها المنتشر جدا مما يعطيها قيمة جمالية فريدة ، كما ان الازهار بلونها البرتقالى المشوب بالحمرة يعطيها منظر خلاب جاذب للنظر اليها

الوصف النباتى لأشجار الزينة باركيا :

Parkia biglobosa
Parkia biglobosa

اشجار باركيا من اهم اشجار الزينة التى تزرع بالحداءق والمتنزهات العامة وفى الحداءق المنزلية ، وهى اشجار متساقطة الاوراق و يصل ارتفاعها الى حوالى ١٥ متر .

وهى اشجار ذات قمة متسعة منتشرة ، الاوراق مركبة ريشية متضاعفة سرخسية المنظر ، تحتوى على ١٥ – ٢٠ زوج من الرويشات و بكل رويسة ٥٠ – ٧٠ زوج من الوريقات ، و الوريقة منحنية لأغلى يبلغ طولها ٠،٥ سم بها عرق واحد فقط .

اما الازهار فهى برتقالية اللون مشوبة بالحمرة ، توجد فى رؤوس كمثرية الشكل و يصل طول عنق الورقة إلى ١٥ سم ، و الثمار على شكل قرنى يبلغ طول الثمرة حوالى من ٢٠ – ٣٠ سم .

اكثار اشجار الزينة باركيا :

يتم اكثار اشجار الزينة باركيا عن طريق زراعة البذور خلال فصل الصيف حيث يتم زراعة البذور فى مواجير زراعة او صناديق زراعة وبفضل وضعها داخل صوب محمية ، وتوالى البذور بالخدمة الزراعية الجيدة .

عند ظهور الاوراق الحقيقية و تكوين مجموع جذرى مناسب يتم تفريد النباتات فى اكياس زراعة او اصص مناسبة ويوضع فى كل اصيص او كيس الزراعة نبات واحد على ان تتم الزراعة فى بيئة زراعية من البيت موس + الطمى بنسبة ٣ : ١ و توالى بالرى المنتظم .

عند وصول التباتات الى الطول المناسب يتم تدويرها فى اصص اكبر او اكياس زراعة اكبر وهكذا حتى يتم زراعتها فى الارض المستديمة .

كما يتم زراعة اشجار الزينة باركيا عن طريق زراعة العقل حيث يتم الحصول على العقل من افرع مسنة و بالطول المناسب على ان تحتوى على عدد ٤ او ٦ عيون .

يتم زراعة العقل فى مراقد زراعة خاصة تحتوى على بيئة مناسبة من البيت موس+ الطمى بنسبة ٣ : ١ ، وتوالى بالرى الجيد والمنتظم حتى تكون مجموع جذرى مناسب حيث يتم تفريدها فى اصص او اكياس زراعة مناسبة .

بعد فترة زمنية تصل النباتات الى الطول المناسب حيث يتم تدوير النباتات فى اصص او اكياس زراعة اكبر وهكذا حتى يتم زراعتها فى الارض المستديمة.

رى اشجار الزينة باركيا :

تحتاج اشجار الزينة باركيا الى الرى المعتدل دون تغريق او تعطيش سواء فى بداية زراعتها او بعد تفريدها او بعد تدويرها او بعد زراعتها فى الارض المستديمة .

كما يجب ان يكون الرى بانتظام فى الصباح الباكر او فى المساء ، كما تتوقف عملية رى الاشجار على طبيعة التربة و كذلك الظروف البيئية فى المنطقة .

تسميد اشجار الزينة باركيا :

تحتاج اشجار الزينة باركيا الى التسميد العضوى جيد التحلل الخالى من الامراض الفطرية والافات الحشرية وذلك بمعدل ١٠ كجم+ ٣٠٠ جم من سماد السوبر فوسفات الاحادى ١٥ ٪ / شجرة من عمر ٥ – ١٠ سنوات خلال الخدمة الشتوية فى شهر ديسمبر او شهر يناير .

كما يتم تسميد اشجار باركيا بالسماد الكيماوى المتعادل NPK ١٩ – ١٩ – ١٩ نيتروجين – فوسفور – بوتاسيوم بمعدل ٤٠٠ جم / شجرة عمر من ٥ – ١٠ سنوات على دفعتين و تكون الدفعة الاولى خلال شهر مارس و الدفعة الثانية خلال شهر اغسطس .

الاحتياجات الضوءية لاشجار الزينة باركيا :

اشجار الزينة باركيا من اشجار الزينة موطنها الاصلى بالمناطق ألأستواءية وشبة ألأستواءية ،لذلك يجب زراعتها فى الاماكن المشمسة ذات الضوء الساطع .

حيث من المهم جدا معرفة ان الضوء مهم جدا لعملية البناء الضوءى التى يقوم فيها النبات باستخدام الطاقة الضوءية او الطاقة التى يستمدها من الضوء الواصل الية فى تمثيل ثانى اكسيد الكربون + الماء لبناء المواد الكربوهيدراتية و التى منها تتخلق باقى المكونات الغذاءية الاخرى.

وهذا ومن المعلوم ان التباتات تختلف عن بعضها البعض فى احتياجتها للضوء فبعضها يحتاج الى الضوء المباشر و بكميات كبيرة .

والبعض الاخر من النباتات يحتاج الى الضوء الساطع لفترات اطول، بينما تحتاج بعض النباتات الى الضوء الخافت وهكذا .

وقد لوحظ ان الضوء الزاءد يقلل من استطالة السلاميات فتقصر النباتات و تصفر الاوراق ثم تتحول الى اللون البنى وقد تنكمش الاوراق و تذبل ثم تسقط .

اما النباتات التى لا تحصل على الضوء غير الكافى تزداد استطالة السلاميات وتصبح مسرولة بشكل واضح و تصفر الاوراق و تذبل ثم تسقط ، وغالبا ما تفشل هذه التباتات فى الوصول الى مرحلة التزهير .

و تختلف شدة الاضاءة باختلاف الجهات الاصلية الاربع ، فالجهة الجنوبية توفر للنباتات ضوء مباشر مصحوبا بارتفاع فى درجات الحرارة.

بينما الجهتين الشرقية والغربية توفران الضوء المباشر فى فترات معينة من النهار ، فالجهة الشرقية توفر الجو المشمس الدافىء فى الصباح و الجو المضيء البارد نوعا ما عند الاصيل – والعكس تماما ما يحدث فى الجهة الغربية .

احتياجات اشجار الزينة باركيا الى الحرارة :

اشجار باركيا من اشجار المناطق الاستواءية وشبة الاستواءية لذا فهى تحتاج الى درجات حرارة مرتفعة حتى تعطى نمو جيد .

حيث من المعروف ان الحرارة احد العوامل الهامة التى تؤثر على معدل نمو الاشجار و كذلك المظهر العام للاشجار و ذلك خلال تاثيرها على عملية البناء الضوءى و النتح و البخر من سطح الارض .

لذا يجب الحرص التام على زراعة الأشجار فى المناطق التى يتوفر فيها احتياجاتها الضوءية و الحرارية .

وتنقسم الاشجار والنباتات فى احتياجاتها الحرارية الى عدة مجموعات وهى:

١ – مجموعة النباتات التى تحتاج الى درجة حرارة عالية من ٢٠ – ٣٥ درجة مؤية او اكثر وهى مجموعة النباتات الاستواءية وشبة الاستواءية

٢ – مجموعة النباتات إلتى تتحمل الحرارة المتوسطة من ١٥ – ٢٠ درجة مؤية

٣ – مجموعة النباتات التى تتحمل درجات الحرارة المنخفضة نسبيا من ١٠ – ١٥ درجة مؤية .

لذا يجب اختيار المكان المناسب لزراعة الاشجار حتى يمكن الحصول على نباتات او اشجار ذات نمو جيد .

زراعة اشجار الزينة باركيا :

اشجار الزينة باركيا من اشجار الزينة التى تتم زراعتها بالحداءق المنزلية لجمال شكلها المبهر جدا ، حيث يتم زراعتها وسط احواض الزهور او الزراعة وسط احواض الزهور .

استخدامات اشجار الزينة باركيا :

١ – اشجار الزينة باركيا من الاشجار الزينة خلابة المنظر خاصة وقت التزهير .

٢ – تتم زراعة اشجار الزينة بركيا فى الحداءق والمتنزهات العامة .

٣ – اشجار الزينة باركيا تعتبر ايضا من الاشجار الخشبية ، التى يتم استخدام اخشابها فى الاغراض الصناعية و التجارية .

أضف تعليق

You cannot copy content of this page