تسميد اشجار البرقوق فى الاراضي القديمة – تسميد البرقوق فى الاراضي الجديدة ( الرملية ) – رى اشجار البرقوق

تسميد اشجار البرقوق فى الاراضي القديمة ( اراضي الوادى )

تحتاج اشجار الفاكهة المتساقطة بصفة عامة الى وجود العناصر الغذاءية المختلفة فى التربة بصورة متوازنة فزيادة تركيز عنصر البوتاسيوم يؤثر بشدة على امتصاص عنصر الماغنسيوم وأيضا زيادة عنصر النيتروجين يؤثر على امتصاص عنصر البوتاسيوم .

ويمكن التعرف على حاجة الاشجار للتسميد عن طريق تحليل الاوراق لتقدير محتواها من العناصر الغذاءية وكذلك تحليل التربة ، ويلاحظ ان اشجار البرقوق تستجيب فى تغذيتها لعنصر الازوت بصفة رئيسية الى جانب العناصر الاخرى مثل الفوسفور والبوتاسيوم وبعض العناصر الصغرى مثل عنصر الحديد وعنصر الزنك وعنصر المنجنيز .

ويجب مراعاة إضافة الاسمدة العضوية والكيماوية فى المواعيد المناسبة وبكميات تتلاءم مع نوع التربة وعمر الاشجار حتى يمكن للأشجار ان تستفيد الاستفادة الكاملة وبأقصى قدر ممكن .

اولا : عملية التسميد فى الاراضي القديمة ( الاراضي الطميية ) :

١ – التسميد العضوى :

يتم اضافة السماد العضوى بمعدل ٢٠ – ٣٠ متر مكعب للفدان بمعدل ٢ – ٤ مقطف للشجرة الواحدة وذلك خلال شهر اكتوبر وخلال شهر نوفمبر نثرا حول الاشجار وعلى بعد  ٧٥ – ١٠٠ سم من جذع الشجرة ( فى ظل الشجرة ) .

على ان يكون السماد العضوى جيد التحلل وخالى من بذور  الحشاءش ويتم تقليبة مع التربة بعد اضافة واحد كجم من سماد السوبر فوسفات الاحادى ١٥ ٪ + ٢٥٠ جم من الكبريت الزراعى + ٢٥٠ جم من سماد سلفات النشادر ٢٠،٥ ٪ وذلك لكل شجرة ( مثمرة ) ثم يتم رى الاشجار بعد اضافة السماد العضوى و السماد الكيماوى .

٢ – التسميد الازوتى ( النيتروجين ) :

يضاف السماد الازوتى ( النيتروجين ) بمعدل ٢ – ٣ كجم من سماد سلفات النشادر ٢٠،٥ ٪ وذلك لكل شجرة فى السنة على ان تكون الاشجار مثمرة وعمرها من ٤ – ٨ سنوات على ان يكون المعدل الاقل للاشجار  من عمر ٤ – ٨ سنوات والمعدل الاكثر للاشجار الاكبر من ٨ سنوات  .

وتتم الاضافة على ٤ دفعات وهى كلاتى .

* الدفعة الاولى عند بداية انتفاخ البراعم خلال النصف الاول من شهر فبراير .

* الدفعة الثانية عند تمام العقد خلال اخر شهر مارس .

* الدفعة الثالثة تكون بعد شهر تقريبا من الدفعة السابقة خلال شهر ابريل .

* الدفعة الرابعة تكون بعد جمع المحصول .

٣ – التسميد البوتاسى ( سلفات البوتاسيوم ٤٨٪ ) :

يتم إضافة سماد سلفات البوتاسيوم ٤٨٪ بمعدل ١ – ١،٥ كجم للشجرة الواحدة فى السنة ويكون المعدل الاقل للأشجار التى عمرها من من ٤ – ٨ سنوات والمعدل الاكبر للاشجار اكبر من ٨ سنوات وتتم الاضافة على ثلاث دفعات كما يلى .

* الدفعة الاولى وتتم اضافتها مع السماد العضوى فى خلال موسم الشتاء اثناء الخدمة الشتوية .

* الدفعة الثانية تكون عند تمام العقد خلال شهر مارس .

* الدفعة الثالثة تكون قبل جمع الثمار بحوالى شهر تقريبا .

ويجب الاهتمام بالتسميد البوتاسى بنفس المعدلات المذكورة لان سماد سلفات البوتاسيوم له دور هام فى تقليل تساقط الأوراق ويعمل كذلك على سرعة نضج الثمار وتحسين لونها وكذلك زيادة نسبة السكر بالثمار .

٤ – السماد الفوسفاتى ( سماد سوبر فوسفات ١٥٪ )

يضاف سماد السوبر فوسفات ١٥ ٪ بمعدل ١ – ٢ كجم / شجرة فى السنة على ان تكون الاضافة خلال شهر اكتوبر او شهر نوفمبر ( اثناء الخدمة الشتوية ) .

٥ – تسميد العناصر الصغرى :

يتم التسميد باستخدام العناصر الصغرى فى حالة ظهور اعراض نقص هذه العناصر على الاشجار واهم العناصر الصغرى الحديد والزنك والمنجنيز ومع ذلك يجب استخدام العناصر الصغرى بمعدل رشتين على ان تكون الرشة الاولى خلال شهر ابريل والثانية خلال شهر مايو ويتم الرش مرة ثالثة بعد جمع المحصول وتكون بالمعدلات الاتية.

٤٠٠ جم حديد مخلبى + ٢٠٠ جم زنك مخلبى + ٢٠٠ جم منجنيز مخلبى + ٥٠ جم بوراكس + ٣٠٠ جم يوريا وذلك / ٦٠٠ لتر ماء.

البرنامج المقترح لتسميد اشجار البرقوق جم / شجرة / سنة :

* أشجار أقل من ٤ سنوات يتم التسميد كلاتى .

سماد عضوى بمعدل ١ – ٢ مقطف / شجرة / سنة .

سماد سلفات النشادر. ٢٠،٥٪ بمعدل ٢٥٠ – ٥٠٠ جم / شجرة/ سنة

سماد سوبر فوسفات ١٥٪ بمعدل ٥٠٠ – ١٠٠٠ جم / شجرة / سنة

سماد سلفات البوتاسيوم ٤٨٪ بمعدل ٢٥٠ جم / شجرة / سنة .

* اشجار عمر من ٤ – ٨ سنوات يتم التسميد كلاتى

سماد عضوى بمعدل ٢ – ٣ مقطف / شجرة / سنة.

سماد سلفات النشادر ٢٠،٥٪ بمعدل ١٥٠٠جم /شجرة/ سنة.

سماد سوبر فوسفات ١٥ ٪ بمعدل ١٥٠٠ – ٢٠٠٠ جم / شجرة / سنة.

سماد سلفات البوتاسيوم ٤٨ ٪ بمعدل ٥٠٠ – ١٠٠٠ جم / شجرة / سنة .

* أشجار اكبر من ٨ سنوات يتم التسميد كلاتى .

السماد العضوى بمعدل ٣ – ٤ مقطف / شجرة / سنة .

سماد سلفات النشادر ٢٠،٥٪ بمعدل ٢٠٠٠ – ٣٠٠٠ جم / شجرة / سنة .

سماد سوبر فوسفات ١٥٪ بمعدل ١٥٠٠ – ٢٠٠٠ جم / شجرة / سنة .

سماد سلفات البوتاسيوم ٤٨٪ بمعدل ١٠٠٠ – ١٥٠٠ جم / شجرة / سنة .

ثانيا : التسميد فى الاراضي الجديدة ( المستصلحة حديثا ) :

١ – التسميد العضوى :

يضاف السماد العضوى بنفس المعدلات السابق ذكرها فى الاراضي القديمة وفى نفس المواعيد الا ان الاضافة تكون فى جور او خنادق على جانبى الأشجار على ان يتم تغيير الاتجاهات سنويا وتكون على عمق ٤٠ – ٥٠ سم ويفضل ان يتم التسميد العضوى باستخدام الكومبوست بدلا من السماد البلدى لضمان خلوه من بذور الحشاءش والاصابات المرضية وألافات الحشرية .

٢ – التسميد الأزوتى ( النتروجينى) :

يتم إضافة سلفات النشادر ٢٠،٥ ٪ يتراوح بين ١ – ٣،٥ كجم / شجرة / سنة ( حسب عمر الشجرة ) فى الفترة من شهر فبراير الى اخر شهر سبتمبر على ان تكون الإضافة بعد جمع المحصول وحتى نهاية شهر سبتمبر .

٣ — التسميد البوتاسى ( سلفات البوتاسيوم )

يتم إضافة سماد سلفات البوتاسيوم ٤٨٪ بمعدل ٥، – ٢ كجم / شجرة / سنة ( حسب عمر الشجرة ) وذلك مع دفعات التسميد الازوتى مع ملاحظة ان تضاف ثلثى الكمية قبل جمع المحصول والثلث الباقى بعد جمع المحصول .

٤ – التسميد الفوسفاتى ( سوبر فوسفات) :

يتم إضافة حمض الفوسفوريك بمعدل ٧٥ سم / شجرة / سنة على دفعات أسبوعية فى السمادة ابتدأ من شهر فبراير وحتى اخر شهر يونيو

٥ – تسميد العناصر الصغرى :

من اهم العناصر الصغرى المستخدمة الحديد والزنك والمنجنيز وتضاف رشا فى صورة مخلبية بمعدل ثلاث مرات خلال شهر ابريل وشهر مايو والمرة الثالثة بعد جمع المحصول ، بمعدل ٤٠٠ جم حديد مخلبى + ٢٠٠ جم زنك مخلبى + ٢٠٠ جم منجنيز مخلبى+ ٦٠٠ جم يوريا / ٦٠٠ لتر ماء . ٠

رى أشجار البرقوق :

اولا : الرى فى الاراضي القديمة :

١ – فى الأشجار الصغيرة يكون الرى داخل بواكى و تكون فتراتة متقاربة خصوصا فى فصل الصيف فيكون كل ثلاث ايام او حسب الظروف الجوية و طبيعة التربة حيث تكون كل ثلاث ايام فى الاراضي الطينية الخفيفة وكل خمسة ايام فى الاراضي الطينية الثقيلة لحين ثبات الأشجار جيدا بالتربة ثم تتباعد فترات الرى مع تقدم الأشجار فى العمر .

٢- فى حالة الاشجار المثمرة تكون الرية الاولى خلال شهر فبراير وتكون غزيرة وذلك استعدادا لدفع البراعم للتفتح وبدء النشاط فى الربيع ويراعى ان يكون الرى بعمل باكية عمالة واخرى بطالة او بعمل حلقات حول جذع الشجرة حتى لا تصل المياة الى جذع الشجرة.

٣ – يتم ايقاف الرى اثناء فترة التزهير حتى لا تتساقط نسبة كبيرة من الازهار وفى حالة الضرورة القصوى فيكون الرى على الحامى ( تجرية المياة بسرعة ) .

٤ – توالى الاشجار بالرى بعد ذلك حسب الاحوال الجوية وموسم النمو ونوع التربة بحيث تتوافر الرطوبة المناسبة طوال فتره عقد الثمار ومراحل النمو المختلفة مع مراعاة عدم المبالغة فى الرى وذلك حتى لا تتسبب الرطوبة العالية فى تدهور الأشجار وتعفن الجذور .

٥ – تقليل معدلات الرى تدريجيا قبل وصول الثمار الى مرحلة إكتمال النضج بحوالى ١٠ – ١٥ يوم وذلك حتى لا تصبح الثمار عصيرية ولا تتحمل النقل والتسويق .

٦ – لا يجب منع الرى بعد جمع المحصول لأن ذلك يسبب ضعف الاشجار وتكوين براعم زهرية غير مكتملة فى الموسم المقبل ، ولاكن يجب إطالة الفترة بين الريات تدريجيا مع امخفاض

ثانيا : الرى فى الاراضي الجديدة ( المستصلحة حديثا ) :

١ – يكون الرى بنظام الرى بالتنقيط على فترات متقاربة خصوصا فى فصل الصيف و تتباعد فترات الرى خلال فصل الخريف والشتاء ، ويجب ان يرعى فى ذلك عمر ألاشجار ونوعية مياة الرى وظروف التربة فى تحديد زمن الرى وفتراتة .

٢- من بداية موسم النمو وحتى نهاية شهر أغسطس يتم الرى يوميا او يوم بعد يوم .

٣- من اول شهر سبتمبر وحتى نهاية شهر اكتوبر يتم إطالة فترات الرى بالتدريج فيكون بمعدل مرتين فى الاسبوع ثم مرة واحدة خلال الاسبوع ثم مرة واحدة كل ١٠ أيام.

٤- خلال شهر نوفمبر يكون الرى كل ١٠ – ١٥ يوم وذلك حسب الظروف الجوية وطبيعة التربة.

٥ – خلال شهر ديسمبر وشهر يناير يكون الرى كل مرة واحدة كل ١٥ – ٢٠ يوم حسب ظروف التربة والحالة الحوية ، ويجب إطالة فترات الرى اثناء تزهير الأشجار وحتى تمام العقد بما يتناسب مع ظروف المزرعة .

استشاري زراعي محمود منسي

www.seemad.com