امراض الثوم الفطرية وعلاجها

يصاب محصول الثوم بكثير من الامراض الفطرية التى تؤثر بشكل كبير على انتاجية المحصول وتسبب خساءر كبيرة للمزارعين خاصة ان لم يتم الاهتمام التام بعلاجها والحرص التام على الوقاية من هذه الامراض والتى تسببها انواع عديدة من الفطريات وسوف نتعرض لاهم تلك الامراض الفطرية التى تصيب محصول الثوم وأعراضها واسباب حدوثها وكيفية الوقاية منها وعلاجها .

و يمكن وصف اهم هذه الامراض الفطرية التى تصيب محصول الثوم وهى تنقسم الى الاتى :

١ – الامراض الفطرية التى تصيب المجموع الخضرى .

٢ – الامراض الفطرية التى تصيب التربة .

٣ – الامراض الفطرية التى الثوم اثناء التخزين .

اولا : الامراض الفطرية التى تصيب المجموع الخضرى .

١ – مرض البياض الزغبى ( Downy Mildew ) :

مرض البياض الزغبى من اهم واخطر الامراض الفطرية التى تصيب محصول الثوم وتسبب خساءر كبيرة بالمحصول والفطر المسبب لمرض البياض الزغبى هو .

.Pernospora destructor :

اعراض الاصابة بمرض البياض الزغبي فى الثوم :

تبدأ الأعراض فى الظهور خلال شهر يناير ، حيث تنمو الجراثيم الفطرية بلون رمادى على سطح الاوراق المسنة ( القديمة ) وتصبح الاوراق خضراء باهتة ثم تصفر وتجف وتموت .

وتختلف المساحة المصابة على حسب شدة الاصابة كما تختلف على حسب اتجاة الرياح وشدتها ( حيث ان الرياح تقوم بقل جراثيم الفطر وتساعد على انتشارها بالحقل )

الظروف الجوية المناسبة لظهور مرض البياض الزغبى فى الثوم :

من اهم الظروف الجوية التى تساعد على ظهور وانتشار مرض البياض الزغبى فى الثوم هى :

* درجة الحرارة من ١٨ – ٢٢ درجة مؤية وتكون نسبة الرطوبة الجوية حوالى ٨٠ ٪ و ذلك لمده حوالى من ٢ – ٧ ساعات متواصلة على الأوراق وذلك حتى تستطيع الجراثيم ان تنبت وتحدث الاصابة .

* كما تساعد الرياح الشديدة على نقل وانتشار جراثيم الفطر فتنقل الاصابة الى باقى الحقل .

* فى حالة اذا ما كان المحصول السابق قبل زراعة الثوم فإن ذلك يساعد ايضا على ظهور الاصابة على نباتات الثوم

* كما ان تكثيف النباتات بالحقل وعدم مراعاة المسافات المناسبة وتقارب النباتات بعضها من بعض يساعد بشدة على انتقال المرض .

مقاومة مرض البياض الزغبى فى الثوم :

* يجب الاعتدال فى الرى حتى لا تساعد الرطوبة المرتفعة على انتشار وانتقال المرض .

* يجب الحفاظ على مسافات الزراعة بين النباتات وذلك حتى لا يساعد تكثيف النباتات فى الحقل على انتشار المرض .

* يجب الاهتمام بازالة محصول الثوم السابق وكذلك محصول البصل وذلك حتى لا تكون بقايا المحصول السابق مصدر للاصابة .

* الرش بالمبيدات الفطرية مثل مبيد كوبكس بمعدل ٢٥٠ جم /١٠٠ لتر ماء او استخدام مبيد ريدوميل جولد بلاسWP بمعدل ٢٠٠ جم / ١٠٠ لتر ماء او مبيد امستارتوب بمعدل ٢٠٠ سم / فدان

٢ مرض صدأ الثوم ( Garlic rust ) :

مرض صدأ الثوم من الامراض الفطرية التى تصيب نباتات الثوم بالحقل وتسبب خساءر كبيرة بالمحصول والفطر المسبب للمرض هو .

.Puccinia allii

اعراض مرض صدا الثوم :

من اهم اعراض مرض صدأ الثوم الاتى:

* ظهور بقع بيضاء على الاوراق وبعد فترة تظهر بثور برتقالية اللون داخلها جراثيم الفطر ( الطور اليوريدي )

* مع اشتداد المرض تظهر ايضا بثرات لونها بنى غامق مسودة وهو الطور ( التيليتي ) .

* ومع اشتداد الاصابة تصفر اوراق الثوم و تجف تماما مما يؤثر على تكوين وحجم الرؤوس و صغرها ويؤدى ذلك الى نقص حاد بالمحصول .

* فى حالة شدة الاصابة تظهر البثرات على رؤوس الثوم وتصبح مشوهة تماما

الظروف المناسبة لانتشار مرض صدأ الثوم :

* ارتفاع الرطوبة الجوية الارضية من اهم اسباب ظهور المرض وانتشارا .

* قصر النهار وانخفاض الضوء من العوامل التى تساعد على ظهور وانتشار المرض بحقول الثوم .

* درجة الحرارة المناسبة لظهور المرض وانتشارة بين ٢٠ – ٢٥ درجة مؤية.

مكافحة مرض صدأ الثوم :

* اتباع دورة زراعية ثلاثية او رباعية ( اى زراعة نفس القطعة من الحقل كل ٣ – ٤ سنوات ) .

* الاعتدال فى الرى دون تغريق او تعطيش كذلك الاهتمام بعملية التسميد حسب البرنامج الموضوع.

* استخدام تقاوى سليمة من مصدر موثوق به .

* مقاومة الحشاءش وعدم تركها بالحقل حتى لا تساعد على انتقال المرض بين النباتات.

٣- مرض الطلعة الارجوانية ( Purple Blotch ) :

يصيب مرض اللطعة الارجوانية محصول الثوم والبصل بشدة و من اهم اعراض مرض اللطعة الارجوانية فى نباتات الثوم ما يلى :

* ظهور بقع بيضاء اللون تأخذ اللون الأرجواني على نصل الاوراق مع تحزز مصفر .

* تتحول هذه البقع البيضاء وتأخذ اللون البنى مع تقدم الاصابة وتظهر فى صورة بقع ارجوانية مغزلية الشكل تحاط بهالة صفراء تشبة لوحة النيشان ( اى دواءر وراء بعضها البعض ) .

* مع تقدم الاصابة تصفر الاوراق تماما وتجف وتموت مما يؤثر بشدة على محصول الثوم .

الظروف البيئية المناسبة لمرض اللطعة الارجوانية فى الثوم .

* توفر ندى الصباح على سطح الاوراق وايضا وجود الضباب وكثرة المطر .

* الحرارة المناسبة لانتشار المرض هى بين ٢٠ – ٢٥ درجة مؤية .

* شدة الرياح التى تنقل جراثيم الفطر وتصيب الحقل بالكامل.

* ينتج الفطر المسبب جرثومة كونيدية تنتقل عن طريق الرياح ثم تسقط على اوراق الثوم لتحدث الاصابة وتسبب انتشارها بالحقل وتنتقل من موسم لاخر عن طريق ميسليوم الفطر الساكن من العام السابق .

مكافحة مرض اللطعة الارجوانية فى نباتات الثوم :

* الزراعة على مسافات مناسبة حتى لا يحدث تكثيف للنباتات بالحقل تساعد على انتقال الاصابة .

* العناية بالرى دون تغريق او تعطيش مع الاهتمام بتنفيذ برنامج التسميد الموصى به .

* التخلص من بقايا المحصول السابق بالحرق مع ازالة الحشاءش بصورة مستمرة .

* استخدام المبيدات الموصى بها عند اشتداد الاصابة .

* استخدام تقاوى جيدة خالية من الاصابة بالأمراض الفطرية حتى لا تصبح مصدر للاصابة .

أضف تعليق

You cannot copy content of this page